fbpx

من هو بوريس جونسون؟ تصريحات مثيرة للجدل لمنقذ عملية البريكست

0 319

احصل على تنبيهات فورية مباشرة على جهازك عند نشر مقاله جديدة!

132338 - من هو بوريس جونسون؟ تصريحات مثيرة للجدل لمنقذ عملية البريكستأصبح بوريس جونسون، وزير الخارجية البريطاني السابق، رئيس وزراء بريطانيا الجديد بعد فوزه على منافسه وزير الخارجية الحالي، جيرمي هانت، في السباق على الظفر بزعامة حزب المحافظين.

أعلن حزب المحافظين البريطاني فوز بوريس جونسون بزعامة الحزب، ليصبح بذلك رئيس الوزراء الجديد في البلاد، ويستلم منصبه من خليفته تيريزا ماي التي أعلنت استقالتها من منصبها؛ بعد إخفاقاتها المتكررة في التوصل إلى اتفاق يضمن لبريطانيا الخروج الآمن من الاتحاد الأوروبي والمعروف بـ”بريكسيت”.

أجرى حزب المحافظين، أمس ، اقتراعًا شارك فيه 160 ألف عضو لاختيار رئيس للحزب من بين أحد المرشحَين بوريس جونسون ووزير الخارجية الحالي جيرمي هانت ، ومن المُقرر أن تتوجه تيريزا ماي غدا الاربعاء إلى قصر باكنجهام لتقديم استقالتها رسميًا للملكة إليزابيث الثانية، فيما سيكون رئيس الحزب الجدبد في طريقه للقاءة بالملكة التي ستكلفه بتشكيل الحكومة.

من هو بوريس جونسون ؟

ولد بوريس جونسون عام 1964 في نيويورك، وانتقل والداه إلى بريطانيا وهو طفل صغير. ويفتخر أن والده من أصول تركية، وقد درس في كلية إيتون كوليج الشهيرة، وأظهر ميلا إلى دراسة اللغة الانجليزية والآداب الكلاسيكية.

كما درس الآداب القديمة في أوكسفورد، وانتخب رئيسا لاتحاد الطلبة عام 1984. وبدأ جونسون حياته العملية صحفيا في ديلي تلغراف، ثم أصبح مراسلها للاتحاد الأوروبي، ونائبا للمدير، قبل أن يصبح مديرا لصحيفة سبيكتيتور، عام 1991.

أكسبته مسيرته الصحفية شهرة ومنحته مكانة اجتماعية، ففتحت له باب العمل السياسي، ليُنتخب عام 2001 نائبا في مجلس العموم، عن حزب المحافظين.

وعين عام 2004 وزيرا للدولة مكلفا بالفنون، ثم اضطر إلى الاستقالة، ولكنه عاد إلى الحكومة عام 2005، في منصب وزير للدولة مكلف بالتربية.

وتزوج جونسون زوجته الأولى، أليغرا موستين أوين، عام 1987، وانفصل عنها عام 1993، ليتزوج المحامية، مارينا ويلر، وأنجب منها ثلاث بنات.

وألف بوريس جونسون العديد من الكتب، من بينها كتاب عن حياة رئيس الوزراء البريطاني السابق، ونستون تشرتشل، وكتاب عن تاريخ روما، وآخر عن مدينة لندن.

واكتسب جونسون شهرة كبيرة وكثيرا من الأنصار عندما كان رئيسا لبلدية لندن، وبعدما تزعم حملة الخروج من الاتحاد الأوروبي، توقع المراقبون توليه منصب رئيس الوزراء، وقيادة حزب المحافظين، بعد استقالة ديفيد كاميرون.

ولكنه في المقابل، اكتسب خصوما ومعارضين ينتقدون مواقفه وتصريحاته المثيرة، ويرون أنه غير جدير بتولي المناصب العليا في الدولة، فقد وصفه نائب رئيس الوزراء السابق، نك كليغ، بأنه “دونالد ترامب، معه قاموس”.

وأقيل جونسون من صحيفة التايمز بعد اتهامه بعدم الدقة في نقل التصريحات، كما فُصل من منصب الناطق باسم حزب المحافظين عام 2004، بسبب كذبه بشأن علاقاته النسائية، ولكن هذه المصاعب كلها لم تقض على مستقبله السياسي، مثلما فعلت مع غيره.

وكانت رئيسة الحكومة السابقة، تيريزا ماي، قد عينته وزيرا للخارجية في عام 2016 غير أنه استقال في 2018 احتجاجا على سياستها في ما يتعلق بتدبير ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وكان جونسون مرشحا لرئاسة الوزراء بعد ديفيد كاميرون عام 2016 لأنه القائد الأبرز في حملة الخروج من الاتحاد الأوروبي، إلا أنه انسحب في آخر لحظة، بعدما تخلى عنه زميله، وزير العدل، مايكل غوف، ورشح نفسه لكنه خسر في نهاية المطاف.

واشتهر جونسون بالإثارة والاستعراض في عمله السياسي منذ أن انتخب رئيسا لبلدية العاصمة لندن عام 2008، وكان من بين أهم قرارته منع المشروبات الكحولية في وسائل النقل العام.

وعُرف أيضا بمظهره الملفت للانتباه وبدراجته الهوائية، كما أنه طرح مشروعا ضخما لتشجيع استعمال الدراجات في لندن، ارتبط باسمه، ليشجع نحو 90 ألف شخص على استعمال الدراجة في الذهاب إلى العمل وقضاء مصالحهم.

وبحسب بي بي سي فقد كان كثيرا ما يذهب إلى مكتبه على الدراجة الهوائية، رغم أن دراجته سرقت مرات عديدة، لذلك كانت ظاهرة سرقة الدراجات من المواضيع التي أولاها جونسون اهتماما خاصا خلال ولايته في لندن.

وكان لرئيس بلدية لندن السابق، دور كبير في نجاح الألعاب الأولمبية عام 2012، التي حرص على أن تكون من أنجح الدورات في تاريخ الألعاب.

AAHLTs - من هو بوريس جونسون؟ تصريحات مثيرة للجدل لمنقذ عملية البريكستتصريحات مثيرة للجدل

منذ دخوله المعترك السياسي عرف عن جونسون تصريحات وصفت بالشائنة، وكان أبرزها تصريح سخر فيه من الذين يدعون إلى مقاطعة إسرائيل، وشبههم بـ”الأكاديميين اليساريين الذين يرتدون الألبسة التي عفا عليها الزمن”.

كما سبق وأن شبه جونسون أهداف الاتحاد الأوروبي بما كان يسعى إليه الزعيم النازي أدولف هتلر لتوحيد جميع دول أوروبا تحت سلطة واحدة.

وقال جونسون، المعروف بتأييده لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، إن الزعيم النازي ونابليون بونابرت فشلوا في توحيد أوروبا، واصفا فكرة الاتحاد الأوروبي بأنها “محاولة لتكرار ذلك بطرق مختلفة”.

وكان جونسون وصف هيلاري كلينتون، عندما تنافست على الرئاسة الأميركية أمام دونالد ترامب، بأن لها نظرة حديدية زرقاء، مثل الممرضة السادية في مستشفى المجانين.

كما قال عن أوباما إن أجداده الكينيين ربما كانوا يكرهون البريطانيين، ولم يعتذر عن ذلك.

وفي مايو 2016، فاز جونسون بجائزة مسابقة مجلة سبيكتيتور في “شعر الهجاء لرجب طيب إردوغان” عن قصيدة من خمسة أبيات شملت الرئيس التركي والشوفان البري وعنزة.

وبعد شهرين من ذلك، عينت رئيسة الوزراء تيريزا ماي جونسون وزيرا للخارجية، مما أثار قلقا بشأن خلاف مع أنقرة.

ومقابل كل هذا الهجوم، تحول جونسون إلى مادة للسخرية، وفي 2016، قالت الإعلامية والكوميدية، شازيا ميرزا، في معرض تندرها عن البريكست إن “خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مثل شعر بوريس جونسون، تسوده الفوضى، لكنه مقبول على أي حال خارج لندن”.

1000x 1 - من هو بوريس جونسون؟ تصريحات مثيرة للجدل لمنقذ عملية البريكستملف البريكست

قدم جونسون نفسه في السباق على أنه منقذ عملية بريكسيت التي كان ينبغي تنفيذها بالأساس في 29 آذار/مارس، غير أنها أرجئت إلى 31 تشرين الأول/أكتوبر. وهو يستعرض حزمه و”تفاؤله” مرددا “حيث هناك عزيمة، يكون هناك حل”.

ويصر جونسون، المؤيد بشدة لاتفاق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، على عدم تأجيل موعد انسحاب بلاده من الاتحاد، بعدما سبق وأن أجلته ماي مرتين. وكان جونسون على خلاف واضح مع الزعيمة المستقيلة للحزب شأن ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وفي نهاية المطاف أدى الخلاف بينهما إلى استقالة جونسون من منصبه العام الماضي، لكنه لم يترك مناسبة إلا وانتقد فيها سياسات ماي.

وفي معرض حديثه عن موقفه من البريكست في مؤتمر بسويسرا، قال جونسون: “سنترك الاتحاد الأوروبي يوم 31 أكتوبر المقبل سواء اتفقنا على صفقة أو لم نتفق، والطريق الأمثل للوصول إلى صفقة جيدة مع الاتحاد الأوروبي هو أن نستعد لسيناريو الخروج بلا اتفاق”.

وقارن جونسون بين البريكست وأول إنزال على سطح القمر، حيث قال “إذا نجحوا في عام 1969 بالعودة إلى الأرض بواسطة رمز معلوماتي معد يدويا، فيمكننا نحن حل مشكلة التبادل التجاري على حدود إيرلندا الشمالية”، في مقال في صحيفة “تلغراف” البريطانية.

وتعد الحدود الداخلية لإيرلندا بين جزئها الشمالي التابع لبريطانيا والجمهورية المستقلة في الجنوب العضو في الاتحاد الأوروبي، أبرز النقاط العالقة في عملية تنفيذ بريكسيت.

وبالنسبة لبوريس جونسون، إرجاء بريكست مرة جديدة أمر لا نقاش فيه، وهو يؤكد أن بريكست سيتم في موعده ولو تحتم الخروج من الاتحاد الأوروبي بدون اتفاق إذا تمسكت بروكسل برفضها فتح مفاوضات مجددا. غير أن احتمال الخروج بدون اتفاق الذي حذرت منه الأوساط الاقتصادية، لا يحظى بالإجماع بين المحافظين أنفسهم.

فقد أعلن وزير المالية فيليب هاموند الأحد لشبكة “بي بي سي” أنه عازم على الاستقالة في حال فوز جونسون ويبدو أن هاموند سيقود “التمرد” البرلماني ضده. كما قال قبل يومين إنه جاهز لبذل “كافة الجهود” لمنع الخروج بدون اتفاق، فيما بدا أنه لم يستبعد المشاركة في إسقاط حكومة يقودها جونسون.

وأعلن وزير العدل ديفيد غوك كذلك استقالته الأحد. وانضم إليه صباح الاثنين وزير الشؤون الأوروبية آلان دانكان، الذي لم يخف سابقا معارضته لأساليب جونسون.

ترامب لـ بوريس جونسون “ستكون رئيس وزراء عظيما”

هنأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بوريس جونسون على توليه منصبه الجديد رئيس وزراء المملكة المتحدة، ورئيس حزب المحافظين.وكتب ترامب على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “ستكون رئيس وزراء عظيما”.

trumptwitter - من هو بوريس جونسون؟ تصريحات مثيرة للجدل لمنقذ عملية البريكستوقالت ماي في تغريدة على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، “تهانينا لبوريس جونسون على انتخابه زعيمًا لحزب المحافظين، نحتاج الآن إلى العمل سويا من أجل التوصل إلى خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بريكست، والذي يعمل لصالح المملكة المتحدة بأكملها، ولإبقاء جيرمي كوربين (زعيم حزب العمال المعارض) خارج الحكومة، سيكون لديك دعمي الكامل”.

مواضيع ذات صله
نبهني بجديد التعليقات
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
التقيمات المضمنة
عرض جميع التعليقات

يستخدم موقع الويب هذا ملفات الكوكيز لتحسين تجربتك. الاستمرار في استخدام موقعنا الإلكتروني يشير إلى أنك توافق على هذه السياسة. موافق أقراء المزيد

تواصل معنا
message
whatsapp
telegram
email